Main topics

ديسمبر 10، 2012

سرقة وخدش للحياء وقمع للحريات داخل جامعة الأزهر!

د.أيوب عثمان-محاضر فى جامعة الازهر بغزة
تصوير/مريم حامد
احترامي للرئيس الراحل ياسر عرفات هو ما دفعني لكشف المستور عن فساد داخل جامعة الأزهر بغزة وهذا الصرح الأكاديمي الذى أنشئ بقرار منه بصفته رئيس لمنظمة التحرير الفلسطينية عام 1991، فبعد البحث والدراسة والسؤال وجدت العجب وأن ما بناه أبو عمار يهدمه الآخرون الآن!


لقد لفت نظري في رحلة البحث تدوينة حملت عنوان " الأزهر كوميدي! " والتي شرح فيها كاتبها معاناة الطلبة داخل جامعة الأزهر في شهر أكتوبر من العام الماضي وأقتبس بعض ما جاء في هذه المدونة :


جامعة الازهر -غزة
( تحدثنى تحدّثني إحدى الطالبات الضاحكات, أو “المفطسات ضحك” عن ما وراء هذه الكلمات فتقول: جاء أمامنا فعرّف عن نفسه “أ.ن” وذكر أن عمره في أوائل العشرينات وكتب على السبورة عنوان المحاضرة الأولى من مادة اللغة الإنجليزية -WH Questions- وتحته خط وبجانبه حساب الفيسبوك ورقم الجوال, جلس على كرسي المحاضر, بعد أن طلب منا تمرير ورقة لتسجيل أسماءنا, ثم بدأ محاضرته بالسؤال عن أقارب الطالبات وعائلاتهن, “بتعرفي أبو سعيد هاد جارنا ومرتو بتكون خالة نسيبي” كلام من النوع لآخر المحاضرة, وحين انتهى الوقت, ذكرته أنه انتهى, فقال بعصبية “والله ما تطلعوا غير لما أخلص سيجارتي!”, بلعتها وخلصت سيجارته وطلعنا)..

هذا جزء من وجهة نظر  لما كتب ، ولكن من جهة أخرى , ماذا عن المحاضر هل يتذمر أيضا من وضع الجامعة ؟؟

عنوان لمقال نشره د.أيوب عثمان
"نفذ صبر أيوب بعد انتظار كرسى بجامعة الأزهر "

الإجابة ببساطة نعم، وهذا ما فعله الدكتور أيوب عثمان المحاضر في الأدب الإنجليزي بجامعة الأزهر وقد أبلغ إدارة الجامعة بكل ما وجد من عيوب داخل الجامعة  ولكن لم يسمع حديثه أحد ولم يصحح المسار فلجأ الي وسيلة حرية التعبير من خلال كتابة مقالات تنشر عبر المواقع الإلكترونية. ولكن مقابل هذه الحرية شكلت إدارة جامعة الأزهر بغزة لجنة تحقيق معه بسبب مقالاته الأخيرة التي طالب فيها إدارة الجامعة بوضع حلول جذرية لمشاكل عدة منها: توفير المقاعد للمحاضرين  وصيانة قاعات الدراسة وتنظيف دورات المياه وإزالة العبارات المكتوبة على جدرانها والتي تخدش الحياء العام، إضافة إلى وضع حلول للإزعاج والفوضى الناتجة عن أعمال البناء في الجامعة والتي تؤثر على استيعاب طلاب الجامعة لدروسهم بشكل كبير وعن السرقات داخل الجامعة.

فى هذا الفيديو أعرض المقابلة مع الدكتور أيوب عثمان والذى يعتبر نموذج لقمع الحريات ويوضح الفساد داخل جامعة الأزهر بغزة ..



هناك 4 تعليقات:

  1. يعنى حسستونى الدكتور ايوب بيحضر محاضراته..ما بيجى على المحاضرات بالكتير بيجى 10 محاضرات للمادة والله بالكتير انا كنت طالب عنده

    ردحذف
  2. مشكوووور .. وتسلم ايديك على الموضوع الممتاز
    umzug-Transport
    Räumung-bookmarks

    ردحذف